أحزاب سياسية في ميانمار تطالب بالاستمرار في العمل بقانون 1982


8/28/2016 12:00:00 AM
كتبت- تحرير

طالبت أحزاب سياسية بولاية أراكان حكومة ميانمار بالاستمرار في العمل بقانون 1982 وتطبيقه على أرض الواقع خصوصا فيما يتعلق بشؤون الروهنغيا وتحديد وضعهم قانونيا في البلاد. وأفاد مراسل الوكالة بأن تلك الأحزاب دعت الحكومة إلى أن يكون البوذيون هم المهيمنين على المناصب الحكومية في ولاية أراكان؛ لأنهم يشكلون أغلبية السكان في الولاية حسب زعمهم، مضيفا أن عددا من قادة تلك الأحزاب هددوا بعدم مساندة الحزب الحاكم مستقبلا في حال تعطيل العمل بقانون 1982. جدير بالذكر أن الحكومة العسكرية السابقة في ميانمار كانت قد أصدرت في 1982 قانونا أصبح الروهنغيا بموجبه مهاجرين غير شرعيين في البلاد بعد انتزاع حقهم في المواطنة التي كان معترفا بها منذ استقلال بورما (الاسم السابق للبلاد) من قبضة الاستعمار البريطاني في 1948.