الراجحي: الزيارة الاسيوية لخادم الحرمين


3/16/2017 12:00:00 AM
كتبت- شهد علي

أكد رئيس جامعة الشعوب العربية د. يوسف بن صالح الراجحي أن الزيارة الآسيوية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ يحفظه الله ــ تعد زيارة ناجحة بكل المقاييس و بالغة الأهمية كون التعاون مع الدول الإسلامية والصديقة يعطي مؤشر بقوة المملكة وأهميتها على النطاق السياسي والاقتصادي والإسلامي ويجعل من التحالفات الإسلامية قوة تتحطم عليها قوى الغدر والظلم والإسهام في بناء وتطوير العمل الإسلامي في شتى المجلات . وقال الدكتور الراجحي خادم الحرمين الشريفين يحظى بمكانة عالية في قلوب جميع المسلمين في مختلف دول العالم لما قام به من أعمال جليلة ساهمت في دفع مسيرة العمل الإسلامي بمختلف مجالاته، وجسدت التلاحم والتكاتف والتعاضد بين زعماء العالم الإسلامي في الوقوف ضد التطرف والإرهاب. وأشار إلى أن المتابع لمراسم استقبال خادم الحرمين الشريفين يدرك حجم الترابط والمحبة القوية التي تربط كافة الشعوب المسلمة بالمملكة وقيادتها وكذلك الدول الصديقة لما تمثله المملكة من مكانة لدى المسلمين كونها منطلق الدعوة الإسلامية النبوية وبلاد الحرمين، كما كانت بمثابة رسالة عملية للعالم أجمع لحجم المكانة لقيادة المملكة في نفوس الشعوب المسلمة والتي يعجز عن وصفها كذلك الحال مع الدول الصديقة العظمى كاليابان والصين حيث تكتسب الزيارة اهمية لمكانة خادم الحرمين يحفظه الله السياسية والقيادية ولدور المملكة الهام على النطاق السياسي والاقتصادي . وفي ختام تصريحه قال د. الراجحي نسال الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في حله وترحاله وأن يشد عضده بولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وولي ولي العهد وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وأن يديم الأمن والأمان على هذه البلاد المباركة وكافة بلاد المسلمين .