ترحب جامعة الشعوب العربية - دولة فلسطين- بما جاء في خطاب السيد الرئيس محمود عباس


2/27/2018 12:00:00 AM
كتبت- منظمة جامعة الشعوب العربية -دولة فلسطين-

ترحب منظمة جامعة الشعوب العربية - دولة فلسطين- بما جاء في خطاب السيد الرئيس محمود عباس ،وترى الجامعة في هذا الخطاب إصرار من القيادة الفلسطينية على نيل الحقوق الفلسطينية كاملة دون إنتقاص وتصميم على أن القدس ستبقى في وجدان كل عربي مخلص للقضية الفلسطينية، لقد وضع السيد الرئيس العالم بأسره أمام مسؤلياته ليشارك في حل القضية الفلسطينية حينما دعا إلى إنشاء آلية متعددة اﻷطراف لحل القضية الفلسطينية عبر مؤتمر دولي للسلام ينظم منتصف 2018 وبذلك يكون الرئيس الفلسطيني رفض وساطة الولايات المتحدة منفردة ؛وهذا يعتبر تحول كبير في موقف القيادة الفلسطينية حيث كانت واشنطن هي الراعي الرسمي والوحيد للمفاوضات، وأدان السيد الرئيس واشنطن لوقوفها المنحاز بجانب إسرائيل وتحديها للقانون الدولي، من هنا يتوجب على الفصائل الفلسطينية دعم الرئيس الفلسطيني والوقوف بجانبه في مواجهة تلك التحديات واﻹلتفاف حوله في مواجهة العنجهية الصهيونية والمبادرة من أجل إنهاء اﻹنقسام اﻷسود الذي ينخر بعظم الكل الفلسطيني.